الخميس، 23 ديسمبر، 2010

استرخاء في حضن الوطن


عندما أمسك براحة الوطن أشعر باسترخاء ينثر دفئه في جسدي
وأشعر بذراعــــيّ الوطن تطوقني
وتضمني لحضنه
حينها ؛
تصغر الأمصار بعيني مهما كانت شاسعة
ويكبر وطني مهما صغيراً

هناك تعليقان (2):

  1. مشكور على تلك الكلمات الرائعة

    ردحذف
  2. شعور نبيل ، أرى أن يكبر ليشمل رابطة أكبر و هي رابطة الأمّة !

    فما رأيك أخي ؟؟؟

    منجي

    ردحذف