الجمعة، 15 يناير، 2010

الأمل

هي أمنية بدأت خيوطها تنكشف وتتجلى لتضفي على مسرح البسيطة رونقاً جديداً بقالب مصقول بماء الحياة ، رذاذ أعاد الانتعاش ونسمة قادمة تبث في النفس روحاً جديدة
الأمل ظل موجوداً ، ولكنه كان يخبو أحياناً ويبرق أخرى
الأمل الوحيد قد يكون عرضة لتقاعس صاحبها ، والهدف الوحيد في الحياة يبدوا أكثر تحقيقاً إذا اقترن بأهداف أخرى
نعيش لكي نتمتع بالحياة ، والتمتع مصحوب بالتوازن ، فلا يطغى جانب على آخر
وخيوط الأمل قوية لا تنقطع باشتدادها
وما يزيد من تحقيق الأمل ، قوة اليقين ، وحسن الظن بالله تعالى

-

هناك تعليقان (2):

  1. حين يحسن الانسان طظنه بالله عز وجل
    يقق الله له ما يتمنى

    بارك الله فيك

    ردحذف